رئيس "اتحاد الصحافيين السوريين"، موسى عبد النور (الأول في يمين الصورة) في اجتماع في الرياض

“الصحافيون السوريون”: مشاركتنا باجتماع في السعودية مؤشر على تغير موقفها من سوريا

سوريا / نبأ – اعتبر رئيس “اتحاد الصحافيين السوريين”، موسى عبد النور، أن عرض “هيئة الصحافيين السعوديين” على الاتحاد توقيع اتفاقية تعاون بين الجانبين “مؤشر على تغيير في الموقف السعودي اتجاه سوريا”.

وقال عبد النور، لصحيفة “الوطن” السورية، إن “توجيه الدعوة إلى “اتحاد الصحافيين السوريين” من قبل “هيئة الصحافيين السعوديين” هي خطوة في الاتجاه الصحيح من أجل أن تكون الأمور أفضل فيما يتعلق بتحسين العلاقات وتتبعها خطوات أخرى تساهم في إنهاء السياسات السعودية اتجاه سوريا أو إنهاء الحرب على سوريا بشكل أو آخر”، مشيراً إلى أن “هذه الدعوة تعبر عن تغيير إيجابي في الموقف السعودي وتنعكس إيجاباً على الوضع في سوريا”.

وأوضح أن مشاركة “اتحاد الصحافيين السوريين” في اجتماع الرياض “جاءت بعد تلقيه دعوة من “اتحاد الصحافيين العرب” ومن “هيئة الصحافيين السعوديين” المضيفة للاجتماع”.

ولفت عبد النور الانتباه إلى أن “مسألة التغيير في الموقف السعودي بالمجمل هو قرار سياسي بالكامل وليس بيد “اتحاد الصحافيين العرب” ولا “هيئة الصحافيين السعوديين”، لكون الزيارة اقتصرت على الجانب المهني”، معتبراً أن “هذه المشاركة هي تعبير عن تقارب بين البلدين”.

وكان وفد من “اتحاد الصحافيين السوريين” ضم عبد النور وعضو الأمانة العامة لـ “اتحاد الصحفيين العرب” الأمين العام المساعد، إلياس مراد، قد شارك في اجتماع الأمانة العامة للاتحاد الذي انعقد على مدى يومين في الرياض خلال الأسبوع الماضي، وفق موقع “أمد للإعلام”.

%d مدونون معجبون بهذه: